السبت، 11 فبراير، 2012

مي وجبران.. الحب الزاهد..!

في ذكرى ميلاد الاديبة الرائعه مي زيادة .. معشوقة جبران خليل جبران

أهديكم قليلا مما كان في قلبيهما

صدق من قال بان خلود قصص الحب بنهايتها المحزنة




كانت مي في التاسعة عشرة من عمرها في القاهرة حين راسلت الأديب جبران خليل جبران وهو في أمريكا لاول مرة مبدية له اعجابها بكتاباته.. أجاب على رسالتها بلطفه المعهود واهداها روايته الجديدة وقتذاك والتي نشرت في نيويورك "الأجنحة المتكسرة". ردت عليه مي برسالة تخبره فيها أنها لا توافقه على بعض آرائه في الحب والزواج.. وابتدأت بينهما مراسلة استمرت زهاء عشرين عاما دون ان يلتقيا




أرسلت مي صورتها له لأول مرة في عام 1921 م فرسمها بالفحم وأرسلها اليها

شيئا فشيئا تحولت علاقتهما من الاعجاب الادبي.. الى صداقة روحية.. ثم حب عميق

وطوال هذه الأعوام لم يلتقيا أبدا الا في عالم الفكر والأدب.. ولهذا كان حبهما نادرا. متجردا من كل ما هو مادي وسطحي

لروحيهما مني كل السلام

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق